- شبكة منتديات - مدرستنا أحلى منتدى
عزيزى الزائر كى تتمكن من مشاهدة كافة المواضيع والتفاعل معنا
بإمكانك تسجيل الدخول إن كنت قد سجلت مسبقاً أو التسجيل لدى منتدانا

فجر مصر للصف الثانى الاعدادى

استعرض الموضوع السابق استعرض الموضوع التالي اذهب الى الأسفل

default فجر مصر للصف الثانى الاعدادى

مُساهمة من طرف عبد الوهاب في الأحد أغسطس 17, 2008 10:16 am

د / ابراهيم ناجـى
تعريف الشاعـر
• ابراهيم ناجـى شاعر مصرى معاصر ولد بالقاهرة عام 1897 .كانت اسرته تهتم بالعلم والأدب ، كتب الشعر فى الحادية عشرة من عمره تخرج من كلية الطب ، وهو شاعر رومانسى ، كان وكيلاً لجماعة أبوللو توفى عام 1953 ، من أعماله (وراء الغمام – الطائر الجريح – ليالى القاهرة) .
مناسـبة النـص :
يتحدث الشاعر فى هذه القصيدة الى شباب مصر لكى يستنهضهم لبذل الجهد والعمر وبث روح قوية فى جوانب الحياة حتى ينهض الفكر والعمل الحر لتعيش مصر فى رخاء وسعاده.
[1] العمل من أجل مصـر
الـنـص :
1- أجل إن ذا يوم لمن يفتدى مصرا فمصر هى المحراب والجنة الكبرى
2- حلفتا نولى وجهنا شطـر حبهـا وننفذ فيه الصبر والجهـد والعمـرا
3- نبث بهـا روح الحيـاة قويـة وتفتل فيها الضنك والـذل والفقـرا
4- نحطم أغلالاً ونمحـو حوائـلاً ونخلق فيها الفكـر والعمـل الحـرا
معانى المفردات
الكلمة معناها الكلمة معناها
أجل نعم ننفذ ننفى – وننهى
يفتدى يضحى الصبر الإحتمال
المحراب مكان الإمام فى الجامع نبث نبعث-نرسل-ننشر
الكبرى العظيمة الواسعه الضنك ضيق الرزق
حلفنا أقسمنا الذل الهوان × العزة
نولى وجهنا نضع نصب أعيينا نحطم نكسر × نبنى
شطر تجاه – ناحية أغلالاً قيوداً مفردها : غل
نولى نوجه نمحو حوائل نزيل الموانع والسدود
الشــرح :
يقول الشاعر فى الأبيات السابقة :-
نعم أن هذا يوم لمن يريد أن يضحى أن يضحى من أجل مصر بروحه وعلمه لأن مصر هى محرابنا المقدس وقبلتنا التى نتجه إليها ، وجنتنا العظيمة الواسعة .
* ولقد أقسمنا بأن يكون حب مصر قائدنا ومن أجله نبذل الجهد والصبر ونفنى العمر من أجل مصر ، فبالعمل والبناء نبعث روح الحياة قوية داخل مصر ونتخلص من ضيق الرزق والذل والفقر وسوف نحطم القيود ونزيل السدود ونخلق فى مصر الفكر والعمل الحر
الجماليات :
1- ( أجل ) : حرف جواب عن سؤال . 2- ( مصر هى محراب ) : هذا التعبير تعليل لما قبله .
3- ( مصر ) : كرر الشاعر كلمة مصر دلالة منه على حبها وتعلقه بها .
4- ( مصر هى المحراب والجنة الكبرى ) : شبه الشاعر مصر بالمحراب فى قدسيتها وبالجنة الكبرى فى كثرة خيراتها .
5- ( حلفنا ) : قسم يدل على الإصرار والعزم .
6- ( ننفذ فيها الصبر والجهد والعمرا ) : تعبير يدل على شدة الحب والاخلاص والتضحية.
7- ( نبث بها روح الحياة قوية ) : تصوير للعمل المنير للوطن بصورة الروح القوية التى ترى فى الجسد .
8- (نقتل فيها الضنك والذل والفقر) : تصوير للضنك والذل والفقر بأنها كائنات حية تقتل وتموت .
[2] تحية الى شباب مصر
الـنــــص
5- سلاماً شباب النيل فى كل موقف على الدهر يجنى المجد أو يجلب الفخرا
6- تعالوا فقد حانت أمور عظيمـة فلا كـان منا غافـل يصـم العصـرا
7- تعالوا نقل للصعب أهلاً فأنـت شباب ألفنا الصعب والمطلـب الوعـرا
معانى المفردات
الكلمة معناها الكلمة معناها
سلاماً تحية يجلب يكسب
موقف مجال غافل مهمل × مُجد
الدهر الزمن والجمع : دهور يصم يعيب × يشيد ، يمدح
الفخر التباهى الصعب الأمر العسير×السهل
يجنى يحقق ألفنا تعودنا
المجد الرفعة والشرف أهلاً للترحيب
حانت جاء وقت – قربت تعالوا أقبلوا
أمور عظيمة قضايا ومشكلات الوعر شديد الصعوبة × السهل
الـشــــرح :
يوجه الشاعر تحية عظيمة إلى شباب مصر فى كل مجال من المجالات التى تحقق المجد وتجلب الفخر ، ثم يقول لهم أقبلوا فقد جاء وقت العمل الجاد لمواجهة القضايا والمشكلات للوطن وليس فينا غافل يعيب على الزمن ، هيا تعالوا يا شباب مصر لكى نتحدى الصعاب ونرحب بها لأننا شباب تعودنا على الصعاب وكيف يمكن القضاء عليها حتى نصل إلى أهدافنا بعزيمة قوية واصرار صادق .
الجمـاليــــات
1- ( سلاماً) : جاءت نكرة للتعظيم . (شباب النيل) : منادى حذف منه أداة النداء وغرضه التعظيم .
2- ( يجنى المجد ) : تصوير جميل للمجد بأنه ثمار تجمع . 3- ( تجلب الفخر ) : تصوير جميل للفخر بأنه مال يأتى لمصـر
4- ( تعالوا ) : أسلوب أمر غرضه النصح والإرشاد 5- ( فلا كان منا غافل ) : أسلوب نفى لأى غفلة
7- ( يصم العصرا ) : تجسم للعصر كأنه انسان يناله العار8- ( نقل للصعب أهلاً ) : تصوير للصعب بأنه ضيف يرحب به .
9- ( فإننا شباب ألفنا الصعب ) : أسلوب مؤكد (بأن) وهو تعليل لما قبله .
[3] شباب مصر يقظ من أجل وطنه
8- شباب إذا نامت عيون فإننـا بكرنا بكور الطير نستقبل الفجـرا
9- شباب نزلنا حومة المجد كلنا ومن يفتدى للنصر ينتزع النصرا
معانى المفردات
الكلمة معناها الكلمة معناها
بكرنا نهضنا مبكرين يغتدى يُبْكر
الفجر المراد به الأمل لى غدٍ مشرق لمصر ينتزع النصر يحصل عليه والمضاد : يفقده
حومة ساحـة
الشــــرح :
يتحدث الشاعر عن شباب مصر ويقول :-
* نحن شباب مصر نسعى دائماً إلى المجد وتحقيق الرخاء مبكرين دائما بينما غيرنا من شباب العالم فى نوم عميق لأننا نحصل على مصالح الوطن العزيز (مصر) بأيدينا وعملنا.
* نحن معشر الشباب نزلنا جميعاً ساحة المجد لكى نحقق الأهداف بقوة . لأن من ينهض مبكراً الى ساحة القتال هو الذى ينال النصر .
الجمـاليـات :
1- (إذا نامت عيون ) : تعبير يدل على الغفلة والإهمال .
2- ( إننا بكرنا بكور الطير ) : اسلوب مؤكد بـ (أن) وفيه تصوير شباب مصر كالطير فى البكور والنشاط .
3- (نستقبل الفجرا ) صور الفجر بأنه ضيف ونحن نرحب به 4 -. ( نامت ، بكرنا ) : بينهما تضاد يوضح المعنى ويقويه
5- ( نزلنا حومة المجد) : شبه المجد بساحة للتنافس وفيه دلالة لحب المجد .
6- ( ومن يغتدى للنصر ينتزع النصرا) هذا التعبير تعليل لما قبله .
الدروس المستفادة من النص :
1- يسعى الناس الى مستقبل أفضل . 3 -حضارة الأمة بأيدى أبنائها
2- تحية إلى الشباب المجتهد . 4 -حب الشاعر لوطنـه
5-الشباب هم مستقبل الأمـة وأملهــا .

_________________
لانقصد إلاوجه الله
فنأمل الدعاء[b]
avatar
عبد الوهاب
أستاذ
أستاذ

عدد المساهمات : 21
تاريخ الميلاد : 07/01/1975
العمر : 42
الجنس : ذكر
نقاط : 498
تاريخ التسجيل : 28/07/2008
التقييم : 0

الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل

استعرض الموضوع السابق استعرض الموضوع التالي الرجوع الى أعلى الصفحة


 
صلاحيات هذا المنتدى:
لاتستطيع الرد على المواضيع في هذا المنتدى